| فيس بوك - مسنجر - تلجرام - النقابة - اللجنة العلمية - شات اللجنة - التدريب الصيفي |

| Google - Translate - Ershad - تساؤلات معايرة |


شاطر
avatar
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى
المساهمات : 337
تاريخ التسجيل : 01/05/2018
العمر : 22
الموقع : khaledharbii.yoo7.com
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://khaledharbii.yoo7.com
12092018
سبع عادات تجعل منك انساناً تعيساً

يشترك الأشخاص غير الفعّالين في عدة تفاصيل. وتجعلهم هذه الصفات عاجزين عن تحقيق أي خطوة إلى الأمام في حياتهم.

1- قليلو الصبر

في العادة، لا يستطيع الشخص غير الفّعال أن ينتظر طويلا. فهو يريد نتائج سريعة، كأن يحقق الثراء في مدّة قصيرة. كما يشعر بالإحباط فورا بمجرّد عجزه عن تحقيق نتائج “على السريع”. كما يبحث دائما عن أكثر الطرق اختصارا لتحقيق هدفه. وهكذا تراه “يقاتل” من أجل إنجاز أي أمر يفعله بسرعة.

2- يشكّون في قدراتهم

يفتقر معظم هؤلاء إلى ثقتهم في أنفسهم. فهم متقنون من أنهم لا يملكون “العُدّة” اللازمة لكي يكونوا أشخاصا ناجحين. إنهم يرون التحديات تهديدات ويفسّرون ردود الأفعال على أنها انتقادات. كما يفضل هؤلاء كل مألوف ويتفادَون تجريب المجهول. ستجدهم، كذلك، يستكينون إلى والأمان، بدل تحمّل تبعات فشل محتمل. وفي وقت لاحق، سيتوقفون تماما عن عناء البحث عن أي فرصة جديدة.

3- يتردّدون كثيرا قبل الخطوة الأولى

يرى الأشخاص غير الفعّالين أن الوقت لا نهاية له، جاهلين أنّ الوقت، بعكس المال، هو الوحيد غير القابل للتعويض. كما يماطلون كثيرا. فكلّما زادت فترة الانتظار قبل فعل أي شيء، زاد احتمال ألا يفعلوا شيئا أصلا.

6 كتب ستمنحك ذكاء الثعالب ودهاء الذئاب!

كما يعطون انطباعا خادعا بأنه يمكنهم الالتزام بمواعيدهم النهائية لإنجاز مهمة ما رغم التزامهم بذلك في آخر لحظة. لكنهم لا يعرفون أن هناك فرقا بين أن ننجز مهمة ما كيفما اتفق وبين أن ننجزها كما ينبغي.

4- كثيرو الشكوى

لدى الأشخاص غير الفعالين نظرة سوداوية إلى الحياة. فهم يضيعون أوقاتهم وطاقتهم في الشكوى ولوم الآخرين وفي التحسّر على حالهم.

5- يتولّون أكثر من مهمة في وقت واحد

قد يتحدث إليك الشّخص غير الفعال وفي الوقت نفسه يكون بصدد بعث رسالة إلى إنسان آخر. وقد يكون مشاركا في مؤتمر وفي الوقت نفسه يحدّد مهامه خلال الأسبوع المقبل.. إنه لا يستطيع التركيز في أمر واحد فقط. لكنْ عند نهاية يومه، يشعر بأنه متعَب ومنهك دون أن يكون قد حقق أمرا ذا بال طيلة اليوم.

6- ينشدون تغييرا دون تغيّر

في العادة يرحّب هؤلاء بتغيير لكنْ لا يتقبلونه. إنهم يريدون حدوث تغيرا في وتيرة حياتهم لكنهم لا يتحركون من أجل ذلك. كما أن الأشخاص غير الفعالين يعارضون كل فكرة أو ممارسة جديدة، متجنبين تعلّم التقنيات الجديدة، متبنّين عبارات “سوداء” لتبرير كسلهم من قبيل “لا يمكن تعليمُ كلبٍ عجوز حيلا جديدة”.

7- يسعون إلى “الكمال”

يضيع الشّخص غير الفعال وقته، غالبا، في تفاصيلَ لا تعني شيئا لغيرهم ولا تهمّه. فتجده حريصا على أفكار “مثالية” لا يمكن تحقيقها، متغاضين عن الأفكار الممكنة والمفيدة. كما يحرص على تجنب وقوعه في خطأ محتمل، بدل أن يتعلم من هذه الأخطاء ويطوّر قدراته.


منقول من شات اللجنة - من دكتور عمر عبد العزيز
مُشاطرة هذه المقالة على:diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق

صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى